عاصفة “الايمو” في بغداد تثير نقاشات حول طبيعة العنف في المجتمع العراقي

الرابط: عاصفة “الايمو” في بغداد تثير نقاشات حول طبيعة العنف في المجتمع العراقي

اقتباس: حاكم يضرب شعبه كيمياوي. اذابة الجسم بالتيزاب. حز الرقاب امام الكاميرا. جثث مفخخة. القتل بالدريل. القتل بالبلوك. كل هذه براءات اختراع لمن يدعون هم بقيّة وذريّة من خطّ اول حرف وصاغ اول قانون وحّل اول معادلة. كلا كلا مايكروسف، كلا كلا گوگل. كل الشعوب لديها نسبة من المعتقدين بالخرافة والشعوذة والمؤامرة، ونسبة ايضا من الجينات والنزعات الاجرامية. لكن الغلبة، في الشعوب المستقرة والمزدهرة والمنتجة، تكون لأغلبية صامتة تعتقد بالمنطق والوسطية، وتجسد غلبتها هذه في اختياراتها السياسية والاقتصادية والثقافية. العراق ما زال بعيدا جدا عن معادلة النسبة والتناسب هذه والتي قد تؤدي الى تحجيم السفهاء واقصاء القتلة. لا بد من حلول اخرى. ولكن كيف؟

تعليق