خاطرة اليوم (26 شباط 2017): التفاعل السعودي الأخير جاء نتيجة غاية سعودية مرحلية فيما يخص بغداد، الا وهي إيقاف تمدد الحشد الشعبي، او فعليا استراتيجية قاسم سليماني، تجاه الشق السوري من حوض الفرات. لان المشروع السعودي الأكبر، والذي يتبلور من خلال قناة الجنرال بترايوس الى البيت الابيض، هو مشاركة قوات سعودية واماراتيةً ومصرية واردنية في تحرير منطقة آمنة تمتد من درعا، وقد تشمل اجزاء من جبل السويدا، الى الميادين ودير الزُّور وأبو كمال. ومواجهة الدولة الاسلامية هناك. وهو مشروع مكمِّل وموازي لخطة تركية جديدة ستشهد مشاركة ٢٠ الف جندي تركي (ربما خلال ثلاث أشهر) لتحرير الرقة من محور الباب وفتح جبهة جديدة من تل ابيض، وتتطلب تخلي الادارة الامريكية الجديدة عن التعويل على القوات الكردية السورية وتفتيت كانتون كوباني عن باقي اقليم روجاڤا. وهذا ايضا يفسر التفاعل التركي الجديد مع بغداد واربيل. اي ان العراق اصبح فعليا جزءا من هذا المخطط الإقليمي الذي يسعى الى خلق توازنات على ارض الواقع لغاية تطويق تحرك الجنرال سليماني واستراتيجيته تمهيدا الى تسوية الملف السوري. روسيا غير ممانعة حاليا لهذا الامر، وهناك قوات سعودية وتركية تعمل بشكل دؤوب لتحييد الموقف الروسي تجاه هذا المخطط.

خاطرة اليوم (26 شباط 2017): التفاعل السعودي الأخير جاء نتيجة غاية سعودية مرحلية فيما يخص بغداد، الا وهي إيقاف تمدد الحشد الشعبي، او فعليا استراتيجية قاسم سليماني، تجاه الشق السوري من حوض الفرات. لان المشروع السعودي الأكبر، والذي يتبلور من خلال قناة الجنرال بترايوس الى البيت الابيض، هو مشاركة قوات سعودية واماراتيةً ومصرية واردنية في تحرير منطقة آمنة تمتد من درعا، وقد تشمل اجزاء من جبل السويدا، الى الميادين ودير الزُّور وأبو كمال. ومواجهة الدولة الاسلامية هناك. وهو مشروع مكمِّل وموازي لخطة تركية جديدة ستشهد مشاركة ٢٠ الف جندي تركي (ربما خلال ثلاث أشهر) لتحرير الرقة من محور الباب وفتح جبهة جديدة من تل ابيض، وتتطلب تخلي الادارة الامريكية الجديدة عن التعويل على القوات الكردية السورية وتفتيت كانتون كوباني عن باقي اقليم روجاڤا. وهذا ايضا يفسر التفاعل التركي الجديد مع بغداد واربيل. اي ان العراق اصبح فعليا جزءا من هذا المخطط الإقليمي الذي يسعى الى خلق توازنات على ارض الواقع لغاية تطويق تحرك الجنرال سليماني واستراتيجيته تمهيدا الى تسوية الملف السوري. روسيا غير ممانعة حاليا لهذا الامر، وهناك قوات سعودية وتركية تعمل بشكل دؤوب لتحييد الموقف الروسي تجاه هذا المخطط.

تعليق