خاطرة اليوم (22 نيسان 2016): عاجل! عاجل! گصگوصة رقم 1: الى ابناء شعبنا الابي، الى قواتنا المسلحة الباسلة، اولا: “شلع”، ثُم “شلع قلع”، ثُم “هرج مرج”، ثُم “خلط ملط”، ثُم “اخماس بأسداس”، ثُم “شيش بيش”، ثُم “شذر مذر”، ثُم “خيط بيط خرابيط”، وفي الختام: وما أدراك ما سقر، لا تبقي ولا تذر، لوّاحَةٌ للبشر، عليهم تسعة عشر. خو ما نسينا شي؟

خاطرة اليوم (22 نيسان 2016): عاجل! عاجل!

گصگوصة رقم 1:

الى ابناء شعبنا الابي، الى قواتنا المسلحة الباسلة، اولا: “شلع”، ثُم “شلع قلع”، ثُم “هرج مرج”، ثُم “خلط ملط”، ثُم “اخماس بأسداس”، ثُم “شيش بيش”، ثُم “شذر مذر”، ثُم “خيط بيط خرابيط”، وفي الختام: وما أدراك ما سقر، لا تبقي ولا تذر، لوّاحَةٌ للبشر، عليهم تسعة عشر. خو ما نسينا شي؟

تعليق