سرمد الطائي: شيعة ضد الحرب…لماذا ربح الحكيم والصدر (جريدة المدى)

الرابط: سرمد الطائي: شيعة ضد الحرب…لماذا ربح الحكيم والصدر (جريدة المدى)

اقتباس: الانتخابات اثبتت ان نصف الناخبين الشيعة على الاقل يقفون ضد الحرب. لذلك صوتوا للصدر والحكيم بوصفهم “شيعة ضد الحرب”. شيعة حافظوا على تفاهم متين مع الاكراد والسنة، وراهنوا على شراكة مسؤولة تجنب البلاد المزيد من الدم.
هل سيتحالف الحكيم مع المالكي ويخرب اسباب فوزه؟ لا يعتقد المراقبون ذلك. فطاقم الشباب ومن تبقى من الحكماء، تصالحوا مع شرائح واسعة في المجتمع وراحوا يعملون بذكاء ويضخون دماء جديدة في فريقهم. ويكسبون ثقة الجميع ويحجزون مكانا في المستقبل. انه مستقبل يخلو من صورة المالكي اذ لا يوجد شريك شيعي او غير شيعي، يرغب بوجود شخص مختلق المشاكل على رأس السلطة بعد انتخابات ٢٠١٤.

تعليق