سرمد الطائي: أين اختفى مكتشفو الانقلابات يا حديثة؟ (جريدة المدى)

الرابط: سرمد الطائي: أين اختفى مكتشفو الانقلابات يا حديثة؟ (جريدة المدى)

اقتباس: الكارثة الوطنية التي حصلت في حديثة، تجعلنا أمام افتراض مفاده ان رئيس الحكومة احتكر “الشبكات المتطورة” من العيون والجواسيس، لأمنه الشخصي وجعلهم عاكفين على رصد من يحاول تنظيم انقلاب في بغداد، وقد نجحوا في كشف ما معدله انقلابان كل شهر.. وبينما ينشغل هؤلاء “المتطورون الراصدون للحركات والسكنات” بحماية عمليتنا السياسية من خطر “انقلابين كل شهر”، فإن مدينة بحجم حديثة يمكن ان تظل نائمة غافلة لساعات، عن “انقلاب صغير” يطيح بقياداتها الامنية وينفذ الاعدام بجنودها الشجعان، عبر تقمص دور قوة مجهولة قادمة من بغداد لاعتقال أشخاص مهمين.

تعليق