تشيكيا تعرض على العراق 36 طائرة هجومية وعددا من المروحيات من الجيل الجديد

    1.
  1. April 22nd, 2011 at 12:48 am
      يقول:

    بعد التحية للجميع و الاستاذ العزيز نبراس الكاظمي
    انا حقيقة لا اعلم ماهي ميزات هذه الطائرات القتالية والهليكوبتر لكن بكل تاكيد بانها لاتضاهي ال اف 16 والاباتشي لماذا نحن نبحث عن شراء طائرات من التشيك وروسيا ونحن بوسعنا ان نشتري الطائرات القتالية والهليكوبتر المتقدمة من الولايات المتحدة من الضروري جداً الان هوتسليح الجيش العراقي باسلحة متطورة وتسليح القوة الجوية العراقية, قبل اشهر مضت خرجت بعض التصريحات وكان هنالك امتعاض لبعض الساسيين خلف الكواليس بان ليس هنالك ضرورة لشراء الطائرات ال اف 16 والاباتشي لان تكلفتها عالية وكما قالو يمكن ان نبني 50 مدرسة او اكثر ولا اذكر كم مستشفى بدلا من شراء طائرة اف 16 واحده والسؤال هنا لماذا لم تبنوا هذه المدارس في حين نم انفاق ما يزيد 320 مليلر دلاور في الثلاث او اربع سنوات الماضية هل انتم فعلاً تبحثون في امكانية استخدام هذه الاموال لبناء مدارس ومستشفيات بدلاً من شراء هذه الطائرات الاميركية المكلفة كما ترون او انتم تبحثون عن دول اخرى تبيع لكم طائرات اقل كفاءة وتستطيع ان تحصلو على كومشنس عمولات وهنالك سؤال اخر حول امكانية العراق الدفاع عن اراضيه من اي خطر خارجي محنمل في حين خروج القوات الاميركية هل عتقون بان الجيش العراقي بامتلاكه هذه الاسلحة التشيكية والروسية او اي منشاء اخر سوف يضاهي الجيوش في المنطقة لا ياسيدي كلا يا سياسون العراق الجديد سوف لن يضاهي الجيش العراقي اي جيش بالمنطقة بشراء هذه الاسلحة لانريد ان تبنو لنا مدارس ولا مستشفيات من المال الذين تزعمون بانه سوف يكون فائض لان ببساطة بوجود الفساد المالي والاداري المستشري الان في العرق لن تتمكنوا من بناء اي شي واشتروا لنا الاسلحة الاميركية, في حال عدم وجود جيش عراقي يمتلك قوة رادعة سوف يكون امن العراق في خطر ولن تنفعنا مزاعمكم بالبناء, وكلمة اخيرة اوجهها للسياسيين العراقين انتم لاتريدون اتفاقية ستراتيجية مع الولايات المتحدة التي من الممكن ان تامن بقاء هذا النضام الديموقراطي في العراق ولا توجد لكم نية في المستقبل بالانضمام الى حلف الناتو و لاتريدون ان تشترو اسلحة متطورة اميركية الصنع اذا ماذا تريدون هل تريدون ان يبقى العراق مثل ما يكولون حايط نصيص او مكفخة هل تامنون لدول جوارنا الاعزاء الذين هم سبب الالم الذي عانى منه العراقييون على مر التأريخ؟

تعليق